الثلاثاء 31 يناير 2023 الموافق 09 رجب 1444
ads
ads

عميد حسام صلاح يكتب | وداعاً شهداء مصر الأبرار

السبت 02/مايو/2020 - 06:06 ص
دبي اليوم
دبي اليوم | مصر
طباعة
 كتب عميد أ.ح /حسام صلاح

وداعاً لشهداء الوطن أبطال بئر العبد بسيناء لن ننساكم

شهداءسيناء منسي ، والدرديري، ومغربي ،وهارون ،وكل رفاقهم واولادنا الابطال  تزلزل ارواحهم قلوب أعداء الله والإسلام والوطن وجنود الشيطان 
ونعي كل ذي قلب به ذرة إيمان بالواحد القهار شهداء بئر العبد بشمال سيناء فقد تمزقت قلوبنا جميعا علي فلذات أكبادنا إلا انهم في الجنة في عليين مع الصديقين الأبرار
ففي ردة فعل تعكس حجم الغل والكراهية لكل مسلم علي وجه الأرض بل وكل الديانات السماوية وتؤكد خسة ونذالة وحقارة كل من ينصب نفسه إلهاً ويقتل جنود يقومون بجماية الأرض والعرض ومقدسات الوطن
وهل مسلسل يروي بطولات جيش الكنانة ويحكي عن مرتزقة تاجروا بأجسادهم مقابل المال وهم عار علي كل مسلم  يبث الرعب في قلوب المجرمين هكذا
ألم يحن الوقت للقضاء علي منصة الكرة(قناة الجزيرة) وتلك الجرذان التي تشجع علي كل تلك الفتن لهذه الدرجة وان مجرد عرض بطولات لشهداء الجيش المصري  الأبطال جعلهم يتذكرون أنهم فئران تختبيء بالجحور ،وهل إستطاعت آلة الإعلام جعلهم ينبشون قبورهم بأيديهم
فاسود مصر بالفعل يحاربون جرذان وتحرص قيادة مصر شعباً وجيشاً علي أبناء سيناءمن شيوخ ونساء وأطفال 
إنا لمنتصرون وعلي اتم إستعداد لآلاف من الشهداء حتي نحمي الأرض  ورغم أ ننا وسط مكافحة العالم لوباء كوفيد ١٩ وعزلة يعيشها العالم تقوم تلك الفئة الضالة بقتل أبناءنا الأبطال
مهما حدث لن ننجرف إلي ما يريدون وسنظل شعوباً عربية واحدة تقف أمام عتاهة الذين صرخوا "واقفين صامدين" امام وباء وغباء أولئك الكفرة الفجرة
تحية إلي أرواح شهداءنا ونبتهل إلي الله ان يحفظ جيش مصر والعالم العربي أجمع وأن ينتقم من كل من نفذ الجريمة البشعة بحق الشهداء الأبرياء او كل من عاون  او كان علي عِلم  بها او فرح في  موت اولادنا الأبطال 
وليكن الجميع  علي علم أن مصر لن تترك حق الشهداء  ولا تنسي أبناءها ابداً كما أكد سيادة القائد والرئيس /عبد الفتاح السيسي وسيظل يؤكد في كل خطاباته ومؤتمراته 
حفظ الله مصر وحفظ قائدها وجيشها وشعبها 
بقلم عميد أ.ح /حسام صلاح 
جندي من خير أجناد الأرض
ads
ما مدى انتشار واتساع الصحافة الالكترونية بالوطن العربي ؟
ما مدى انتشار واتساع الصحافة الالكترونية بالوطن العربي ؟