الإثنين 16 ديسمبر 2019 الموافق 19 ربيع الثاني 1441
عاجل
ads
ads
ads

الريم الفلاسي: الطفل في الإمارات يحظى بالدعم الكامل من القيادة الرشيدة

الثلاثاء 19/نوفمبر/2019 - 10:52 ص
دبي اليوم
صحيفة دبي اليوم
طباعة

أكدت الريم عبدالله الفلاسي الأمينة العامة للمجلس الأعلى للأمومة والطفولة أن الطفل في دولة الإمارات يحظى بالدعم الكامل من القيادة الرشيدة للدولة ومن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية التي تحرص على رعاية وحماية الأطفال وأمهاتهم .

وقالت - في تصريح لها بمناسبة يوم الطفل العالمي - أن دولة الإمارات وبتوجيه من القيادة الرشيدة للدولة ومتابعة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك كانت من الدول السباقة في مجال تعزيز العمل المشترك وإطلاق المبادرات والمساعدات التي تصب في خدمة النساء والأطفال والمراهقين في كل مكان في العالم .. مشيرة إلى أن الدولة تملك سجلا ناصعا في أخذ زمام المبادرة وتوفير كل السبل لتأمين حماية ورعاية النساء والأطفال والمراهقين في المناطق المحتاجة أو تلك التي تتعرض للمخاطر في كل مكان ودون تمييز.

وأشارت إلى أن المجلس الأعلى للأمومة والطفولة نفذ عددا من المبادرات والبرامج التي تفيد الأطفال أبرزها إنشاء المجلس الاستشاري للأطفال هذا العام والذي يضم تسعة أعضاء حيث عقد هذا العام ثلاثة اجتماعات ابرز من خلالها اهتمامه البالغ بهذا المجلس الذي يعد منصة هامة للتعبير عن آراء الأطفال ومطالبهم ووضع ملامح مستقبلهم .. لافتة إلى أن المجلس نفذ برامج أخرى أبرزها الورش الصيفية للأطفال التي تتوافق مع اهتماماتهم وطموحاتهم إضافة إلى " برنامج الوقاية من التنمر" الذي نفذه المجلس وحقق نتائج طيبة أبرزها انخفاض نسبة التنمر في المدارس إلى الثلثين .

وأوضحت أن المجلس يتابع باهتمام المبادرة العالمية " كل إمراة وكل طفل " التي أطلقها الأمين العام السابق للأمم المتحدة إضافة لتنفيذ الاستراتيجية العالمية المحدثة لصحة النساء والأطفال والمراهقين /2016-2030/، والمتمثلة بالاستراتيجية الوطنية للطفولة / 2017-2021 / التي أعدتها دولة الإمارات وتتكفل بتمتع جميع الأطفال بالدولة بحقوقهم الكاملة في مجال السلامة والإنماء والحماية والمشاركة في المجتمع.

وقالت الفلاسي إن المجلس الأعلى للأمومة والطفولة يحتفل مع دول العالم هذا العام بمرور 30 عاما على توقيع اتفاقية حقوق الطفل ويسعى مع شركائه الاتحاد النسائي العام ومنطمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسيف " والعديد من الوزارات والمؤسسات في الدولة إلى إقامة ندوات وورش عمل تتعلق بالطفل وتوفر له البيئة المناسبة ليحيا حياة سعيدة وينهل من العلوم ما يؤهله للمستقبل .

وأضافت أن المجلس يعمل على الاهتمام بأصحاب الهمم حيث هناك اثنين من اعضاء المجلس الاستشاري للأطفال من أصحاب الهمم وهذا دليل على أن الدولة تحرص على إفساح المجال لهم ليندمجوا في المجتمع بعد تأهيلهم وتحقيق استفادتهم من كل العلوم والحفاظ على نيل حقوقهم في التعليم والتمتع برعاية صحية كاملة .

وأشارت الريم الفلاسي إلى أن سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك دعمت الطفل وحقه في العلاج أينما كان فأنشأت المستشفيات الميدانية لهم وأطلقت حملة علاج مليون طفل لتقديم الرعاية الطبية وخدمات علاجية وجراحية وتدريبية ووقائية للأطفال.

ودعت الريم الفلاسي الأمهات في دولة الامارات وخارجها بهذه المناسبة العالمية إلى أن يكن خير معين لأطفالهن وتعريفهن بأهمية الاستفادة من الفرص التي توفرها دولهم لتحقيق أعلى درجات العلم والتعليم والتزود بالثقافة والفنون والتمتع بالخدمات الصحية المتوفرة لهم .

ما مدى انتشار واتساع الصحافة الالكترونية بالوطن العربي ؟
ما مدى انتشار واتساع الصحافة الالكترونية بالوطن العربي ؟
adsads
ads