الثلاثاء 31 يناير 2023 الموافق 09 رجب 1444
ads
ads

على واقع الدورة الـ 20 لأيام قرطاج المسرحية تونس تتنفس مسرح بـ 117 عرضا من 39 دولة مشاركة

الخميس 13/ديسمبر/2018 - 07:59 م
دبي اليوم
طباعة
       


 

 دبي اليوم| تونس | كتبت وفاء بن صالح

 

انطلقت  فعاليات أيام قرطاج المسرحية في دورتها الـ20 ،هذا وقد انتظمت  ندوة صحفية خلال الايام الفارطة تم الاعلان فيها عن برنامج الدورة التي من المنتظر أن تكون عروضها في حدود الـ117 مسرحية من 39 دولة من بينهم 35 عرضا في الجهات الداخلية للبلاد التونسية حيث أن هذه الدورة الـ 20 من أيام قرطاج المسرحية تنطلق من 8 ديسمبر القادم الى 16 من نفس الشهر في تونس العاصمة وفي الجهات الداخلية للبلاد..وستشهد هذه الدورة عدد من الاحتفاءات والتكريمات اضافة الى عدد من الندوات والورشات اضافة الى عدد متنوع من الجوائز.. 

 

دورة الانفتاح والاحتفاء 

قال مدير الدورة حاتم دربال في تقديمه للمهرجان ان من أبرز ملامح الدورة انفتاحها على بقية الفنون في علاقة بالفنون التشكيلية والموسيقى والشعر،مشددا على أن المهرجان لن يكتف بالعروض في القاعات فحسب بل سيكون هناك سهرات وتنشيط للشارع الى جانب عروض الجهات والسجون وعددها 5 إضافة إلى مسرح الطفل والناشئة من خلال 27 عرض،وسيقام عرض الافتتاح في قاعة الأوبرا بمدينة الثقافة حيث سيتم الاحتفاء بفلسطين من خلال برمجة عرض مسرحي فلسطيني "راجع ع فلسطينمع إحياء أمسية لكل من الشاعرين الفلسطينيين مريد البرغوثي وتميم البرغوثي،كما أن هذه الدورة ستحتفي بضيف الشرف الإفريقي بوركينافاسو من خلال تقديم عروض مسرحية من هذا البلد الى جانب إقامة محاضرة حول المسرح البوركيني مع الدكتور بروسبار كمباوري وتكريم المسرحيين البوركينيين أوليفيا اودراوغو واتيان مينونغو،وإلى جانب ذلك سيتم الإحتفاء بضيف الشرف العربي فلسطين من خلال تقديم عروض فلسطينية وفتح حوار بين المسرحيين التونسيين والعرب المشاركين في الدورة والمسرحيين الفلسطنيين والبحث عن طرق ووسائل مساندة للمسرح الفلسطيني الى حانب تكريم كل من المسرحيين عرين العمري وأبو سلعوم، كما ستكرّم الدورة الـ20 من أيام قرطاج المسرحية عدد من المسرحيين التونسيين والعرب والأفارقة وهم من تونس صباح بو زويتة ولطيفة القفصي ودليلة المفتاحي ومنصور الصغير وصابر الحامي وبحري الرحالي ومن فلسطين غنام غنام ومن الإمارات العربية المتحدة عبد الله راشد ومن الأردن خالد الطريفي ومن بركينافاسو حسن كوياتي ومن رواندا كارول مولنكا كارامارا..  

تتويجات وايحاء لذكرى مسرحيين

اختارت إدارة المهرجان في هذه الدورة الى جانب التكريمات تتويج العلامات المسرحية البارزة تونسيا وعربيا وافريقيا ممن ساهموا في ارساء مسارات فكرية وجمالية وابداعية في المسرح وهم منى نور الدين وعبد العزيز المحرزي من تونس وأسعد فضة من سوريا و حسن المنيعي من المغرب وأحمد اقومي من الجزائر وويلّي سوينكا من نيجيريا وعبد الرحمان ابو زهرة من مصر وسامي عبد الحميد من العراق،وتحيي الدورة 20 من ايام قرطاجالمسرحية ذكرى عدد من المسرحيين الذين رحلوا وهم حاتم بالرابح ومحمد البوري وخديجة السويسي واحمد معاوية وفتحي النغموشي والمنصف لزعر..

 

عروض وندوات على هامش المهرجان 

في اطار المنافسة على جائزة المسابقة الرسمية 11 عرضا من بينهم 2 من تونس و هما "جويف"و "ذاكرة قصيرة"،اضافة الى عروض من العراق وغينيا والمغرب ومصر وسوريا والطوقو والكويت والإمارات والاْردن،كما سيتم عقد ثلاث ندوات فكرية خلال هذه الايام وهي ندوة "الكتابة المسرحية اليوم تحولاتها ورهاناتها في الدرامي وما بعد الدراميو ندوة "الركح والممثل في المسرح ما بعد الدراميوندوة "المسرح التونسي و اللامركزيةالى جانب ذلك سيتم عقد الموائد المستديرة والمحاضرات والملتقيات والقراءات والتربصات والورشات ... 

لجان صارمة لإنتقاء افضل الاعمال

أنتقد رئيس لجنة الإنتقاء الممثل التونسي رؤوف بن عمر المستوى المتدني لبعض العروض التي قدمت الى اللجنة في غياب تام للنص الدرامي المتكامل،حسب قوله، مؤكدا انهم "كلجنة حرصوا على انتقاء افضل الأعمال التي بإمكانها ان تضيف وتساهم في نجاح المهرجان" ،وأضاف ان عدد العروض المقترحة اكثر من مائة عرض تم انتقاء 70 منها للمشاركة في الأيام، حيث تم النظر في 100 ترشحا من جملة 150 ملفا لم يستجب 50 منها للشروط المطلوبة ليقع اختيار اللجنة في نهاية المطاف على حوالي 10 عروض حصلت على معدل مقبول حيث تم إسناد أعداد تقييم لمعايير الإبداع والابتكار والنص المنطوق وأداء الممثلين والتصور الإخراجي والإيقاع والسينوغرافيا والموسيقى والمؤثرات الصوتية.. وتتكون هذه اللجنة التي يرأسها الفنان رؤوف بن عمر من الأعضاء هشام بن عيسى ومحمد مومن ونورالدين الورغي ورمزي عزيز والمقرّر سيف الدين الفرشيشي..

جوائز متنوعة ومتعددة 

تمنح الدورة القادمة من ايام قرطاج المسرحية مجموعة من الجوائز وهي الجائزة الرسمية وقيمتها 25 الف دينار تونسي،جائزة العمل المتكامل وقيمتها 20 الف دينارتونسي ،جائزة احسن سيناريو وقيمتها 15 الف دينار تونسي،جائزة احسن ممثل وقيمتها 10 الاف دينار تونسي واحسن ممثلة وقيمتها 10 الاف دينارتونسي،جائزة السينوغرافيا وقيمتها 15 الف دينارتونسي،جائزة النقاد وقيمتها 2000 دينار الى جانب جائزتي كل من اتحاد الشغل ونجيبة الحمروني...

35 سنة على تأسيس المهرجان

تأسس مهرجان أيام قرطاج المسرحية سنة 1983،وكان ينظم كل سنتين بالتناوب مع أيام قرطاج السينمائية قبل أن يصبح موعدا سنويا لعشاق المسرح،و تشارك في هذه الدورة نحو 39 دولة عربية وأفريقية وأجنبية في فعاليات الدورة العشرين لأيام قرطاج المسرحية التي تنطلق الشهر المقبل تحت شعار "استنطاق ذاكرة المهرجان" الذي يحتفل بمرور 35 عاما على تأسيسه،حيث شددحاتم دربال مدير أيام قرطاج المسرحية في مؤتمر صحفي على أن ادراة هذه الدورة حرصت على ان "تنظم الدورة الجديدة للمهرجان وسط أجواء احتفالية بمناسبة مرور 35 عاما على تأسيسه تحت شعار "استنطاق ذاكرة المهرجان" عبر عرض الإنجازات التونسية والعربية والأفريقية من أعمال وتتويجات عبر معارض وأفلام توثيقية ترصد المحطات واللحظات المهمة في تاريخه"..كما كشف مدير المهرجان أن الدورة الجديدة ستحتفي بفلسطين بعرض مسرحية "راجع ع فلسطين" وتقديم أمسية شعرية للشاعرين الفلسطينيين مريد البرغوثي وتميم البرغوثي في حفل الافتتاح،مضيفا أن "مهرجان أيام قرطاج المسرحية منذ نشأته مهرجان عربي أفريقي منفتح على المنجز الجمالي المسرحي العالمي لذلك هو مهرجانات يضمها مهرجان واحد،إنه مهرجان المسرح التونسي والمسرح العربي والأفريقي وهو أيضا منفتح على كل المسارح في كل القارات"..

117 عرضا من 39 دولة 

أبرز حاتم دربال أن هذه الدورة العشرين سيتم خلالها تقديم 117 عرضا مسرحيا في جميع أقسام المهرجان من 39 دولة منها 11 عربية و10 أفريقية و18 أجنبية،كما تتنوع مشاركة البلدان بين المسابقة الرسمية والعروض الموازية التونسية والعربية والأفريقية وعروض المسرح العالمي ـ عروض أجنبية ـ والتعبيرات المسرحية العربية في المهجر،علما أنه سيتنافس في المسابقة الرسمية للدورة مسرحيات "جويف" و"ذاكرة قصيرة" من تونس و"تقاسيم على الحياة" من العراق و"عبث" من المغرب و "الساعة الأخيرة" من مصر و"تصحيح الألوان" من سوريا و"يوميات أدت الى الجنون"من الكويت و"المجنون" من الإمارات و"هملت بعد حين" من الأردن ومسرحية من غينيا وأخرى من توجو،إضافة إلى أنه سيتم خلال المهرجان تقديم عروض مسرحية موجهة للأطفال ومسرح السجون وندوات ولقاءات علمية وأمسيات شعرية ومعارض للفن التشكيلي..

على واقع الدورة الـ
ads
ما مدى انتشار واتساع الصحافة الالكترونية بالوطن العربي ؟
ما مدى انتشار واتساع الصحافة الالكترونية بالوطن العربي ؟